لعبة Diablo 3 Ultimate Evil Edition : مراجعة

لعبة Diablo 3

مع لعبة حققت 12 مليون نسخة بيع على أجهزة الحاسب الشخصى فى سنة 2012 بجودة رسوميات رائعة وإسلوب لعب مميز وإضافتها للجيل السابق من الألعاب ، لعبة Diablo 3 تشق طريقها مرة أخرى فى الجيل الجديد من الألعاب بهذة النسخة ولكن هل ستكون كافية لحاجات اللاعبين وهل يمكن أن تقدم نفس جودة ألعاب هذا الجيل ، هذا ما سوف نجيب عنة فى هذة المراجعة.



لعبة Diablo 3

اللعبة تعمل برسوميات جيدة وذلك بمعدل إطارات 60 إطار مما يمنح شعور الليونة فى الحركة والتفاعل مع اللعبة ، وعند مقارنة هذة النسخة مع الحاسب الشخصى فى جودة الصورة ومع معدل إطارات ثابت أثناء تجربة اللعبة.

وكما هو الحال فى قصة سلسلة Diablo  فالغرض هو الهزيمة الواجبة له لموازنة الإمور فى العالم إلى حد ما ، وفى طريق النهاية فسيتوجب عليك قتال بالكثير من الأعداء ومواجهة جماعات من الشياطين التى خرجت من أبواب الجحيم ، وبتدميرهم ستحصل على نقاط خبرة و ستتمكن من الوصول إلى مستويات أعلى وأصعب وهو ما سيعود عليك بالنفع لإنك ستتمكن من جمع القطع الذهبية بالإضافة لعدد من الأسلحة كالسيوف والمطارق والدروع التى تستطيع إرتدائها على مختلف أجزاء الجسم للحماية ، ويفضل أن تزيد من مستوى الصعوبة فى اللعبة من حين إلى أخر لأن حملك لأسلحة قوية ودروع متطورة سيجعل اللعبة سهلة فى بعض الأوقات ، لذا من الأفضل زيادة درجة الصعوبة من وقت لأخر.

لعبة Diablo 3


بالرغم من أن اللعبة توجهك فى معظم الوقت أثناء اللعب كما إنها تعرفك معلومات عن الأعداء الذين ستقابلهم فى اللعبة ، ولكنها أيضاً تمنحك فرصة إكتشاف خرائط اللعبة دون الحاجة للتوجة لإنهاء المهمة الرئيسية مما يمنحك الفرصة فى الحصول على بعض الغنائم وقتل المزيد من الأعداء ، وهذا الأمر زاد من وقت إنهاء اللعبة بشكل جيد ويمنك متعة أكبر أثناء اللعب.

لعبة Diablo 3


اللعبة إجمالاً تحتوى على 5 فصول وذلك بالإضافة إلى الفصل الخامس مع الDLC الخاص (Reapers of souls) ، والذى يمكنك من اللعبة بشخصية سادسة بإسم the crusader  وتستطيع بدأ اللعب بها بالإضافة إلى الشخصيات الأساسية المتوفرة باللعبة وهم ( Monk, Demon hunter, witch doctor, the barbarian, wizard ) كل شخصيات تحتوى على مهارات وقدرات مختلفة وإسلوب لعب مختلف وتغيرات فى القصة ، بالإضافة إلى إحساس اللعب أثناء القصة مع اللعب بكل شخصية.

جودة الصورة فى اللعبة رائعة وتصميم الخرائط والعالم المحيط بها ممتاز مما يمنحك تجربة رائعة أثناء اللعب ، ستجد تفاصيل كثيرة أثناء اللعب مثل شكل النيران فى فصل الجحيم والقتال خارج القلعة ، مجرد تحطيم الأشياء التى حولك هو متعة أثناء اللعب ، ويمكنك أيضاً الحصول على الجوائز من التحطيم وهى الهب وتستخدمة فى تطوير الدروع والأسلحة الخاصة بشخصيتك.

توجد جوائز الكثير ستحصل عليها من النزالات فى اللعبة وسيتوجب عليك الإختيار بين سلاح السيف أو المطرقة ، ويفضل تعيين زر لكل مهارة تستخدمها فى اللعبة و إضافة مهارات لتصدى ضربات وصدامات الأعداء الذين خرجوا لك من الجحيم ، إختيار أزرار للمهارات التى تستخدمها بكثرة سيسهل عليك اللعب بشكل كبير.

لعبة Diablo 3

الأمر الذى قد تجدة إلى حد ما صعباً فى اللعبة إذا لم تلعب هذة النوعية من الألعاب من قبل هو التعامل مع الحداد ، وهو الذى سيصنع لك الدروع والأسلحة مقابل الخامات التى تجمعها أثناء اللعب ، ستجد أن الأمر يحتاج لبعض التركيز ولكن ستعتاد على التعامل معة بعد ذلك ، ستلاحظ أيضاً أن بعض الأسلحة والدروع تحتاج لمستوى معين حتى يمكنك إستخدامها وتحتاج أحياناً لشراء التدريب والذى يمكنة من تعلم صناعة أسلحة ودروع أقوى لشخصيتك.

المخلوقات فى اللعبة مختلفة ومتنوعة ، وستجد من حين لأخر مخلوقات جديدة تخرج لك لتهاجمك من سحرة وعمالقة و ووحوش طائرة وأقزام ، ستجد عدد كبير من الوحوش حتى لا تمل أثناء اللعب ، و قد تجد وحوش أيضاً من لعبة The last of us !.

أصوات المؤثرات فى اللعبة من تضارب وتلاحم السيوف بين اللاعب والأعداء وصراخهم أثناء القتال والحوارات أثناء اللعبة تبدو جيدة جداً ، الأمر الذى قد يبدوا إنهم لم يهتموا بة هو أصوات البيئة المحيطة ففى مراحل مثل الجحيم أو الصحراء أو الأدغال تبدو الموسيقى خافتة ولا تعبر بشكل مميز عن البيئة التى تلعب بها ، ولكن أصوات المؤثرات وموسيقى الخلفية والحوارات أثناء اللعب تغطى هذا الضعف الملحوظ وتجعل من الصعب ملاحظتها.

اللعبة بشكل إجمالى تحتوى على قدر كبير من المحتوى ، وقد تضطر للعب اللعبة أكثر من مرة حتى تجرب إسلوب اللعب والقصة المختلفة لكل شخصية مما يمنح قدر كبير من اللعب والإستمتاع وإستكشاف البيئة المحيطة.

إجمالى تقييم اللعبة : 90/100

تابع على تويتر