هل فات الأوان على فريق مستقل ليقدم لعبة جماعية مدفوعة ؟


الألعاب الجماعية الناجحة فى السوق حالياً تقف ورائها شركات ضخمة تصنع منها إما سلاسل ناجحة أو تضخ مبالغ ضخمة فى الحملات الترويجية ، الأمر الذى يجعل بعض الفرق المستقلة تواجة

سوق صعب فى محاولة كسب المزيد من اللاعبين للعبتها المدفوعة فى حين توفر العديد من البدائل المجانية و الضخمة ، الأمر الذى جعلنى أرغب فى الحديث عنة و الرد على سؤال هل

ستسطيع الفرق الجديدة إنتاج ألعاب جماعية مدفوعة تحقق نجاح ملحوظ ؟ .

نجاح الألعاب الجماعية يعتمد حسب رأى أولاً على عدد اللاعبون و تطوير اللعبة ، فمهما كان التسويق الجيد للعبة فلن يجلب المزيد من اللاعبون إلا إذا كان هناك محتوى ترفيهى متزن و عدد مقبول

من اللاعبين النشطين ، الأمر الذى قد يجعل الألعاب الجماعية المدفوعة المنتجة من قبل فرق مستقلة فى مأزق .

Awesomenauts فى مقابل Brawlhalla
تمثل هاتان اللعبتان مثال جيد للألعاب المنتجة من فرق مستقلة كلاهما تعتمدا بشكل كبير على اللعب الجماعى ، ربما تكون Brawlhalla صدرت بعد Awesomenauts بفترة و لكننا ستناول جوانب

أخرى فى عرض نجاح اللعبتان ، اللعبة الأولى Awesomenauts هى لعبة مدفوعة من النوع MOBA حيث يتوجب على الفريق تدمير مخزن العدو الذى يحتوى على الsolar (عملة بداخل اللعبة) و

أول من يدمر مخزن الفريق الأخر هو الفائز ، اللعبة صدرت على Steam و PS3 و Xbox 360 و لديها عدد لا بأس بة من الشخصيات و حسب الإحصائيات فإن اللعبة باعت أكثر من مليون نسخة على

ستيم بمفردة و لكن اللعبة الأن تواجة مشاكل كثيرة فى العثور على لاعبون نشطون فبالرغم من جلوسى للعبها لمدة 5 ساعات فلم ألعب سوى مباراتان مع 3 أشخاص و المباريات الأخرى كانت

ضد الذكاء الصناعى باللعبة ، المطورون حالياً يعملون على نشر حزمة جديدة للعبة تشمل شخصيات و خرائط جديدة ، و لكن إذا فشلت اللعبة فى جلب المزيد من اللاعبون النشطون عبر هذة

الحزمة فهى فى ورطة كبيرة و قد يحول ذلك اللعبة إلى مجانية أو العمل على جزء جديد منها و هجرة هذا الجزء .

اللعبة الأخرى هى Brawlhalla و هى لعبة قتالية فكرتها مأخوذة من لعبة Super smash bros لنينتيندو و اللعبة صدرت بشكل مباشر كلعبة مجانية ، الأمر الذى جعلها تحصد عدد كبير من اللاعبون

و الذى جعلها تحصل على الأرباح عبر بيع الشخصيات و الملابس باللعبة مقابل أموال حقيقية و أجد هذا الأمر جيد جداً للترويج المجانى للعبة .

لعبتا Awesomenauts و Brawlhalla إشتركتا فى عامل الترويج للعبة عبر خدمات بث اللعب عبر موقع Twitch مما جذب إهتمام العديد من اللاعبون على الموقع و ساعد فى مبيعات اللعبتان بشكل كبير .

و حسب ما أوضحت فبالرغم من أن لعبة Awesomenauts باعت العديد من النسخ و لديها قاعدة جيدة من المشتريون إلا إنها لم تستطع الحفاظ عليهم فعدد اللاعبون النشطون حالياً لا يتجاوز فى الأوقات الممتازة ألف لاعب على عكس لعبة Brawlhalla فى أفضل الأوقات خلال اليوم لديها 6 ألاف لاعب .

حلول للفرق الصغرى :
يجب على الألعاب الجماعية المنتجة من فرق مستقلة أن تحاول جلب المزيد و المزيد من اللاعبون و إبقائهم بها كنشطين ، لذا فمن الممكن أن تطور برنامج خاص للعبة حتى يستطيع اللاعبون شراء اللعبة من خلالة و الحصول على مزايا خاصة لجلب المزيد من الأرباح و التخلص من النسبة التى يقتطعها ستيم أو إكسبوكس أو بلايستيشن ، بالإضافة لذلك يمكن منح اللاعبون الجدد عدد من الأيام لتجربة اللعبة مجاناً مثلما تفعل Blizzard الأن مع بعض ألعابها أو تحويل اللعبة إلى Free to play مع بيع أشياء داخل اللعبة لا تأثر على تفوق الفرق المنافسة ، بالإضافة لكل ذلك الترويج المستمر و الفعال الذى يجلب المزيد من اللاعبون يبقى فى المقام  الأول و كذلك دعم المسابقات الإحترافية للفرق المنافسة فى اللعب و دعمهم مادياً للترويج للعبة .

لذا فمن رأى لازال هناك متسع للفرق المستقلة للعمل على ألعاب جماعية إذا كانت تملك إستثمار مبدأى متوسط و فهم عميق لهذا النوع من الألعاب و لنتذكر إنة هناك العديد من الألعاب الجماعية فى الماضى بدأت من فرق مستقلة و حافظت على جودتها حتى الأن .