عودة لعبة Assassin’s Creed

بعدغياب سبع سنوات من إصدار هذه اللعبة تعود الينا من يوبيسوفت مع نسخة الريماستر لأجهزة الجيل المنزلي وتشمل معها Assassin’s CreedIII:Liberation والذي صدر بنسخته الاصلية كلعبة مخصصة لمحمول الفيتا من سوني قبل صدوره بنسخة محسنة لأجهزة الجيل الماضي وقد تم تحسين هذه اللعبة من حيث الإضاءة وأيضا تحسين التكتستشرز واصبحت اكثر دقة واضافة المزيد من التفاصيل في تصاميم الشخصيات والبيئات من حولكم بشكل ممتاز ورائع جدا عن السابق كما تم تحسين الفيزيائية الخاصة بحركة الثياب في اللعبة وكذلك العناصر المتحركة في البيئة كما تم إضافة بعض المؤثرات البسيطة لإضافة طابع تقني أفضل للعبة.
ولازالت اللعبة تحتاج الي تحسينات لانك احيانا تراها وكانها منقولة من موبايل.


نلاحظ في هذه اللعبة زيادة عدد الشخصيات التي تظهر في الشاشة ونلاحظ الظهور المفاجئ لبعض الشخصيات أو تداخل بعض العناصر مع بعضها البعض كما نجد بعض الاحيان عناصر معلقة في الهواء والإستجابة لا تعمل بالشكل المطلوب خاصة عند المعارك كأستخدام أحد الخصوم كدرع بشري ضد الرصاص.
تاخذنا هذه اللعبة الي فترة الثورة الامريكية ونجد بها مزايا مثل الاثارة الي التجربة كالقتال بالسفن والمهمات التي تقومون فيها بالتحكم بالمدافع مع العديد من النشاطات والالعاب المصغرة الا أنها تعاني من المشاكل مثل الرتم البطئ جدا لتتابع أحداث القصة وتصاميم المهمات إضافة الي تصاميم البيئة داخل المدن أو في الطبيعة لم تساعد كثيرا علي الإستمرار في التخفي أوالتنقل من مناطق عالية بالشكل المطلوب.


 هذه النسخة تقدم جميع المحتويات الإضافية مما يعني حصولنا علي محتوي Tyranny of King Washington المميز والذي تدور قصته في واقع بديل ويتم سرد القصة في ثلاث حلقات تحصلون خلالها علي مجموعة من القدرات المميزة الخارقة للطبيعة والتي أضافة المزيد من المتعة أنذاك وبالرغم من الشعور بأن نظام اللعب القديم الذي قدمه هذا الإصدار قد عفي عنه الزمن الا أن المحتوي الإضافي لا زال يقدم تجربة ممتعة حتي الآن.